علامات وأعراض إدمان المواد الإباحية

بالطريقة نفسها التي يؤدي الاعتماد على الكحول أو المخدرات إلى إطلاق موجة قوية من الصعوبات الجسدية والنفسية والاجتماعية ، كذلك الأمر في حالة الهوس بقضاء الوقت في مشاهدة المحتوى الإباحي عبر الشاشات ، إن ( إدمان مشاهدة الإباحية ) لا يعتبر تشخيصا سريريا ، مع أنه يندرج تحت تعريف اضطراب السلوك الجنسي القهري (CSBD) ؛ وذلك حسب المصطلحات التي قدمتها منظمة الصحة العالمية ( WHO ) .

يتميز هذا الاضطراب ( CSBD )  بنمط مستمر من الفشل المتكرّر في السيطرة على الدوافع أو الحوافز الجنسية  التي تؤدي إلى سلوك جنسي متكرر.

هل هذا يعني أنه يعتبر ادمانًا ؟

الخبراء ليسوا متأكدين ، هناك نقاش علمي مستمر حول ما إذا كان اضطراب السلوك الجنسي القهري يشكل مظهرا من مظاهر الإدمان السلوكي.

هذا ما قاله Christian Lindmeier المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية العام السابق.

هناك نقاط اختلاف حول تعريف إدمان المواد الإباحية كما يوافق Anand Patel  طبيب عام ومختص بالصحة الجنسية  ” البعض يعرفونها على أنها عادة قهرية ؛ كسلوك قهري .حكة يجب أن تخدشها ( تحكها ) دون وجود سبب منطقي لذلك ، مثل بعض الأشخاص الذين يغسلون أيديهم ثلاث مرات وإلا فإن الكوكب سوف يتخرّب ، يمكن أن تكون كشيء مهدئ للنفس من أجل القلق .

ما هو إدمان الإباحية ؟

ما هو إدمان المواد الإباحية؟

سواء اتفق الأطباء على وجودها أم لا ، نظرًا لطبيعة مجتمعنا المتصل بالإنترنت ، فهذه مشكلة من غير المرجح أن تختفي.  إذن ، ما الذي يحدث وراء الكواليس؟

عند مشاهدة المواد الإباحية أو – ممارسة الجنس –  يتم إطلاق الدوبامين معطيا المشاهد شعورا بالسعادة  والرغبة ، كما يوضح Nick Davies المعالج النفسي والمعالج بالتنويم الإيحائي: يتم إطلاق النوربنيفرين Norepinephrine والذي يسبب التركيز واليقظة بالإضافة إلى الأوكسيتوسين والفازوبريسين Oxytocin ، Vasopressin مما يخلق ارتباطا قويا مع المتعة الجنسية ، يطلق الجسم أيضا الإندورفين endorphins ( أفيون طبيعي )  والذي يخلق موجة من المتعة في الجسم كاملا ، بعد النشوة الجنسية، تتغير مستويات السيروتونين serotonin مسببة إحساسا بالهدوء والاسترخاء .

عندما يتعلق الأمر بالإدمان فإنه يوجد بالطبع أكثر من مجرد القليل من المواد الكيميائية التي تلعب دورا ، لفهم سبب تعلق الناس بهذه المركبات الإدمانية التي يفرزها الدماغ يجب علينا أن نبحث عن السبب الجذري

يقول Davies : ” يحدث الإدمان بطبيعة الحال لأن الناس يحاولون الهرب من المشاعر السلبية أو الهرب من تذكر بعض الأحداث ” مضيفا: أن الأشخاص الأكثر عرضة للإدمان هم الأشخاص الذين تم تشخيصهم باضطراب ما بعد الصدمة post traumatic stress disorder (PTSD)  ” خلال ممارستي يحاول العملاء الذين يعانون من أي نوع من أنواع الإدمان يحاولون عادة الهروب من أشياء مثل الذكريات المؤلمة والفقد والانفصال والشعور بالوحدة والحزن والتعاسة “

أعراض إدمان المواد الإباحية

هل يعتبر أن لديك مشكلة إباحية إذا كانت هي مصدرك الوحيد للإثارة ؟ ليس بالضرورة بالنسبة لأولئك الذين لا يستطيعون تلبية رغباتهم الجنسية في الحياة الواقعية ربما يكون ( الوقت الخاص عبر الإنترنت ) مفيدا لهم .

بعض الناس يمكن ان يكونوا خجولين جدا لدرجة أنهم لا يمكن أن يفكروا بالحصول على علاقة جنسية .

ولكن كيف يتضخم الموضوع من إشباع رغبة  اختياري إلى عادة وسلوك قهري ؟

هناك مستويات ومراحل عديدة على نطاق واسع في للإدمان من ضمنها ( البدء ، التجريب، والاستخدام المنتظم، ومشاكل الاستخدام والاعتماد ) ويمكن أن تعرف ذلك من قائمة البحث السابق في الإنترنت لديك كما يشرح Davies.

مستويات إدمان المواد الإباحية :

المستوى الأول : شاهدت الإباحية من قبل ولكن ليس لها أي تأثير على حياتك.

المستوى الثاني : لقد أصبحت أكثر فضولا بشأن مشاهدة المواد الإباحية، ولكن أيضا ليس لها تأثير على حياتك اليومية.

المستوى الثالث : تبدأ في الشعور بالحاجة إلى مشاهدة المواد الإباحية ، والبدء في مشاهدة أنواع “أصعب” منها.

المستوى الرابع : أنت تعرض نفسك لأشكال أكثر تطرفًا من المواد الإباحية.  تبدأ التخيلات في التأثير على الحياة اليومية.

المستوى الخامس : لقد حاولت التوقف عن مشاهدة الأفلام الإباحية ، لكنك تشعر أنك لا تستطيع ذلك.  تؤثر أعراض الانسحاب على حياتك اليومية.

المستوى السادس : تهيمن المواد الإباحية على حياتك ، ولها تأثير مباشر على علاقاتك الشخصية وسلوكك.

المستوى السابع : لم تعد تحصل على “الصدمة” نفسها من المواد الإباحية العادية ، لذا تبدأ بمشاهد الأشكال المتطرفة أو غير القانونية بانتظام.

من الواضح أن المرحلة السابعة هي أقصى حد في الإدمان .  لكن الآثار الجسدية لإدمان المواد الإباحية بدأت قبل وقت طويل من أن تجد نفسك في موقف قد تطرق فيه الشرطة بابك.

على سبيل المثال بعض الناس يقولون: أن الإباحية تساعدهم على النوم  كما يقول  Patel , هم بريئون بما فيه الكفاية ولكن في النهاية تصبح مشاهدتهم للمحتوى الإباحي تقريبا مثل حبوب المنوم .

أنت تدرب عقلك على التفكير في الأمر بطريقة غير طبيعية وفي النهاية تفشل في التعرف على الإشارات الطبيعية للاستثارة في جسمك ، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى ضعف الانتصاب.

علاج إدمان الإباحية :

علاج إدمان المواد الإباحية هو مثل علاج أي إدمان سلوكي آخر.  غالبًا ما يتم استخدام تقنيات مثل العلاج السلوكي المعرفي (CBT) والعلاج بالتنويم الإيحائي وأيضا الاستشارة – إما فرديًا أو في بيئة جماعية – كجزء من البرنامج.

الخطوة الأولى للتخلص من أي إدمان هي معرفة أن لديك إدمانًا ، يقول Davies :《 أنا غالبا أجد عندما أتعامل مع عملائي أن إدمانهم للإباحية يساعدهم على نسيان ”وإن كان لفترة وجيزة ”  المشاعر السلبية التي يحاولون تجنّبها 》

إذا كانت تبدو فكرة الانفتاح والتكلم خارجا حول مشكلتك مع الإباحية فكرة مبالغا فيها فيوجد حل ممكن وسهل الوصول، وغالبا ما يكون أرخص ، وهو منصات ومنتديات علاج سرية عبر الإنترنت، على سبيل المثال منصة واعي.

لست متأكدا من أين تبدأ ؟ يجب أن يكون مخرجك الأول هو الاتصال المجاني والسري بفريق الدعم والمساعدة  يجب أن يكون بإمكانك الاتصال في أي وقت والخط يجب أن يكون مفتوحا 24 ساعة 7 أيام في الأسبوع ، أو أدخل بياناتك عبر الإنترنت واطلب من أحد أعضاء الفريق الاتصال بك، وهم سوف يقدمون لك نصائح شاملة حول الخيارات الخاصة بك بالإضافة للخدمات المجانية .

التعافي من إدمان الإباحية :

تختلف رحلة التعافي من شخص إلى آخر حسب درجة الإدمان والصحة العقلية للشخص .

“إذا كنت تتعرّض للسيناريو التالي حتى تصل للمتعة فإن ذلك التحفيز لن يكون مشابها لما يحدث في الحياة الواقعية، ” يقول Patel : إذا كنت تشاهد الإباحية عبر الإنترنت السريع حيث بإمكانك التنقل من فيلم إلى آخر … بعض الرجال على سبيل المثال يشاهدون عشرة أفلام مختلفة، ويتنقلون من فيلم إلى آخر؛ حتى يتمكنوا من القذف على أحد الأفلام التي يريدونها، وليست هذه الطريقة التي يعمل بها الجنس في الواقع.

يقول Daveis بشكل عام إن السلوك الجديد يمكن إنشاؤه خلال شهر واحد على الرغم من ذلك في النهاية هذا يعتمد على طول مدة إدمان المواد الإباحية ، والشدة ، وكذلك التاريخ العاطفي للعميل”.

كما هو الحال مع أي إدمان آخر ، هناك أيضًا فترة انسحاب لا مفر منها ، القلق وانخفاض المزاج أمر شائع حتى تعود مستويات الدوبامين والنورابينيفرين والأوكسيتوسين والفازوبريسين والإندورفين والسيروتونين إلى المستويات الطبيعية ، يضيف Davies: التمارين الرياضية المنتظمة يمكن أن تساعد في إعادة التوازن لمستويات المواد الكيميائية السابقة.

كيفية إيقاف إدمان الإباحية :

طريقة التوقف المباشر (Go cold turkey) يقترح Patel : بالنسبة لبعض الأشخاص الذين هم مشتركون في مواقع التواصل الاجتماعي مثل Facebook و Instagram.  بدلاً من ذلك ، يوصي بالانضمام إلى مجموعات الدعم عبر الإنترنت مثل No Fap و Your Brain On Porn

بعض الناس يدخلون فترة نطلق عليها فترة ال Flatline ( فترة بعد الإقلاع عن الاستمناء/ الإدمان على الإباحية، وتنخفض فيها الرغبة الجنسية، ويمكن أن تترافق مع ضعف في الانتصاب وهي فترة مؤقتة).

“يضيف Patel : “لقد اعتدت أن يتم تحفيزك بطريقة معينة ، والحياة الواقعية لا تقدم ذلك حقًا.  يشتكي بعض الرجال من أن قضيبهم يبدو أصغر من المعتاد.  تذهب جاذبيتهم ، وتنخفض الرغبة الجنسية لديهم “.

وإذا حدث هذا؟  عليك بالمثابرة.  يتابع باتيل: “الدماغ عضو قابل للتصنيع ، ويمكن أن يتطور”.  “الثبات والاستمرار هو الجزء الأصعب.  هذه الفترة تجعل الناس يفكرون ، “من الأفضل أن أعود إلى الإباحية ، أحتاج إلى إصلاح هذا” ، لكنّهم في الواقع حتى يصلحوا الأمر فيجب عليهم ترك الإباحية. “

عندما يطل عليك الإدمان برأسه القبيح جرب تمرين Davies الذهني والذي يسميه تقنية Blast .

تقنية Blast :

1- اجلس على كرسي مريح مع عدم تقاطع ذراعيك ورجليك ، وخذ بضع لحظات للاسترخاء مع أفكارك ومشاعرك وعواطفك ورغباتك قبل أن تبدأ.

2- قم بتقييم وكتابة مستوى شدة الرغبة من صفر إلى 10 ، والصفر يعني عدم وجود رغبة و 10 هو أقصى ما يمكنك تخيله.

3- اضغط على جبهتك فوق كل حاجب بالتناوب 10 مرات مع العد بصوت عالٍ (اختياري).

4- اضغط على عظمتي الوجنتين بالتناوب 10 مرات مع العد بصوت عالٍ (اختياري)

5- اضغط على الجزء الأمامي من ذقنك على كلا الجانبين 10 مرات مع العد بصوت عالٍ (اختياري).

6- اضغط على عظام الترقوة (باليد المقابلة ( يد الطرف الآخر) ) بالتناوب 10 مرات مع العد بصوت عالٍ (اختياري).

7- حافظ على ثبات رأسك ، وانظر إلى يسارك ثم يمينك ثلاث مرات على كل جانب.

8- خذ نفسًا عميقا وقل لنفسك ببطء: “أنا بخير”.

9- قم بتقييم وكتابة مستوى شدة الرغبة لديك بين صفر وعشرة.

10-كرر العملية حتى تصل إلى النتيجة التي تريدها . 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *